القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر الاخبار

وزير الخارجية التركي: مجلس الامن الدولي يستجيب "في وقت متأخر" لجائحة كورونا

وزير الخارجية التركي: مجلس الامن الدولي يستجيب في وقت متأخر" لجائحة كورونا"


عقدت الأمم المتحدة أول اجتماع لها الأسبوع الماضي، قال خلاله الأمين العام أنطونيو غوتيريس إن مشاركة مجلس الأمن ستكون "حاسمة" للتخفيف من آثار هذا الوباء على السلام والأمن.
 
انتقد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الثلاثاء مجلس الأمن الدولي لتأخره في التصدي لوباء الفيروس (كورونا) الذي أصاب ما يقرب من مليوني شخص في جميع أنحاء العالم.

يتفق الجميع على أن مجلس الأمن تأخر في الرد وقد اجتمعا لمناقشة الوباء بعد أربعة أشهر تقريباً من تفشي المرض، قال جاويش أوغلو في مؤتمر افتراضي عقده المجلس الأطلسي في تركيا ومنظمة التراث التركي.

وقال كبير الدبلوماسيين " هذا امر لا يصدق.

وذكرت جامعة جونز هوبكنز ان الفيروس المعروف باسم كوفيد - 19 نشأ فى ووهان بالصين فى ديسمبر واصاب اكثر من 1.94 مليون ولقى مصرعه اكثر من 123300 فى جميع انحاء العالم .

ومع ذلك، عقدت الأمم المتحدة أول اجتماع لها في الاسبوع الذي مضا,وقال خلاله الامين العام:مشاركة مجلس الأمن ستكون جيدا جدا وسوف تخفف من هذا الوباء.


وسّع جاويش أوغلو انتقاداته وقال إن مجلس الأمن فشل في معالجة النزاعات الدولية الأخرى، واستشهد بـ "سوريا ليست سوى واحدة منها".

"انظروا إلى ليبيا واليمن وغيرهم,ينبغي تكييف هيكلها مع التحديات العالمية أيضا. إن تركيا من أشد المدافعين عن إصلاح مجلس الأمن، حيث أكد الرئيس [رجب طيب] أردوغان مراراً وتكراراً أن العالم أكبر من خمسة".

وقال:من الواضح انه يجب علينا الاعتراف بأن مجلس الامن الدولى ليس شاملا ولا تمثيليا,ليس لدينا أداة أفضل متوفرة لدينا في  في الوقت الحالي.

وقال " يجب ان نبذل الكثير من الجهد لدعمه ولكن يتعين علينا بالفعل تكثيف جهودنا لاصلاح مجلس الامن الدولي" .
reaction:

تعليقات