القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر الاخبار

انهيار العالم امام الطبيعة

انهيار العالم امام الطبيعة

عندما زادت التكنولوجيا والتطور كبر واصبح شيئ اساسي في الحياة ,نظر الانسان انه ممكن ان يكبر في كل شيئ لماذا الطبيعة تحكمت بتحكمو!

عندما حضارتنا سمحت لنا في قص الشجر, وحرق الغابات ونعمر جسور كبيرة جدا لماذا الطبيعة بعثت لنا زلزال وأعاصير وذوبت جبالها الثلجية وقامت بتكبير ثقب الأوزون وارسلت الاشعة المضرة مع هذا الطقس الغريب والفيروسات المتجددة.

هذه الارض حدث بها الألاف من النكبات, في كل مرا يأتي النظام البيئي ويقوم بتصحيح الأمور والأرض تقوم بأعادة برمجة نفسها لماذا؟

لان النظام البيئي يجب ان يأتي ويحسس البشر ببضعفهم وبالأخص من تجبر وتكبر واصبح يتحكم في الناس المساكين الاصغر منه والاضعف منه.

وفي يومنا هذا خائف  من فيروس اصغر من الانسان ب5ملايين مرا وبالأخص الناس الذي نسبتهم 1% ويتحكمون في مصير البشرية 

في يومنا هذا جعل العالم ان يتحد بالغصب عنه ولو قامو في التنافس في صناعة العلاج يجعلهم ملتزمين فيي بيوتهم وخائفين 

يوصل الفيروس الى اماكن من المستحيل الدخول اليها الى القصور الى الاراضي الى الكراسي وهم في قمة (الخوف) يقوم بتوحيدنا بعددة طرق.

كنا نعيش الخوف لوحدنا بسبب الفقر,في يومنا هذا الانسان البسيط يعيش التجربة مثل شعور اقوى رئساء العالم ووأصبحت جوازات السفر جميعها نفس (القيمة).

لم يبقى اختلافات عنصرية او طبقية او دينية ربنا قام بتوحيدنا من اجل ان نفهم ان ربنا خلقنا واحد ولكي نبقى (واحد) وليس واحد ضد واحد.

ومن البطل في هذه المرحلة ,ليس من يقوم باحتلال الاراضي او تقسيمها وليس من جميع اعماله تنزرع في كل الاراضي,البطل هو الذي جالس في منزله وخائف على نفسه وعلى اهل بيته,نحن ضد التخويف من هذا المرض ,لكن في نفس الوقت مع الوقاية والنظام لأن ليس بطولة اذا قام احدهم بالرجولة وعدم الشعور في الخوف والخروج من المنزل.

اذا انتقلت العدوى لك هذا ذنبك انت شخصك لكن كن على يقين انك سوف تقوم بنقل العدوى لغيرك دون ان تشعر لاحقا بسبب (شجاعتك).

هذا الشيئ يجب ان يجبرك على الجلوس في منزلك وخوفك على عائلتك قبل ان تخاف على نفسك.

عندما يمنعوكن من الخروج من المنزل, نجدكم في المطاعم وعندما يغلقو المطاعم نجدكن في الشوارع مجتمعين وفي الحدائق وعندما وعندما الخ...

للمرة الاولى الاكثر نجد ان حكومتنا خائفا علينا ماعم نلاقي انفسنا واعيين بالقدر المستطاع, لنفهم اننا نصبح نظاميين ونلتزم التعليمات.
ونثبت بأننا شعوب نحب الحرية الا اذا كانت هذه الحرية تضر غيرنا.

الأزمة هذه في وقتنا الحالي تشرح لنا وتقول,انه يكفي ان تقومو بالأذى في البشر والحجر ويكفي ان تأكلو في بعضكم البعض,تستطيعو ان تعيشو في سلام ومحبة وتعاون تستطيعو بخيرات هذه الاراضي ان لاتتركو احد جائعا ولامظلوم.

الظلم الذي صنعتموه هو الذي انتج هذا الظلام ببعضكم البعض.

ونتمنى دائما ان يكون السلام علينا وعليكم....
reaction:

تعليقات